درّة الثقافة الدارجة في قطر تعود مع "جيكدوم 3000" من 15 إلى 24 فبراير من تقديم مؤسسة الدوحة للأفلام

صنارة نيوز - 11/02/2024 - 11:31 pm


أعلنت مؤسسة الدوحة للأفلام عن عودة أكبر حدث للثقافة الدارجة في قطر،"جيكدوم 3000"، مع برنامج حافل بالمرح والمنوعات لجميع عشاق التكنولوجيا والألعاب.

 

يجمع جيكدوم 3000 عُشاق فنّ الكوميك وهواة الخيال العلمي يوميًا من الساعة 3 مساءً حتى 11 مساءً في الفترة من 15 إلى 24 فبراير، لعيش احتفالات ملحمية في مبنى جيكدوم في درب لوسيل.

 

يقدم "جيكدوم 3000" العديد من الفعاليات تتضمن بطولات ملحمية، عروض أفلام مشوقة، حفلات موسيقية حية، لعبة غرف الهروب المذهلة، جلسات نقاشية، ألعاب المغامرات، الكاريوكي، رواق الفنانين، لاونج للاستراحة والاسترخاء، ومسابقات الألعاب التنكرية وغيرها.

 

في هذا الإطار، قالت فاطمة حسن الرميحي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام: "في عالم يتزايد فيه تلاشي الخطوط الفاصلة بين التكنولوجيا والفن وسرد القصص، يوفر جيكدوم منصة أساسية لجيل جديد من المبدعين وعشاق الفن، حيث يمكن للمواهب من قطر والعالم التواصل والمشاركة والابتكار. في هذا العام، قمنا بتوسيع جيكدوم إلى أبعد من ذلك، حيث يتضمن البرنامج مجموعة من الأنشطة التي تلقى اهتماماً لدى مجتمعنا الإبداعي المتنوع والمتنامي. إنه شهادة على التزامنا بأن نكون مركزًا للابتكار الثقافي والفني، وأن نوفر المساحة المناسبة لكل مهتم بأن يتواصل مع أقرانه ويحتفل معهم بشغفهم المشترك".

 

بدوره صرّح عبد الله المسلم، رئيس الشؤون الإدارية بمؤسسة الدوحة للأفلام ومؤسس جيكدوم: "جيكدوم 3000 يحمل رؤية مستقبلية، ويعبر الحدود، ويحفز المشاركين على كسر الحواجز للعثور على فرص جديدة تجمع بين المتعة والإبداع. إنه انعكاس واضح لالتزام مؤسسة الدوحة للأفلام بدعم وتطوير مجتمع حيوي يتميز بالشمولية والإبداع من الباعة ومطوري الألعاب والفنانين، فأصبح ركيزة رئيسية على أجندة قطر الخاصة بالثقافة الدارجة، وأضاف قيمة مهمة للاقتصاد المحلي. جيكدوم 3000 ببساطة احتفال بالأصالة، ومكان يصبح فيه الخيال واقعاً فيتيح لكل مشارك استكشاف وتوسيع آفاقه الإبداعية".

 

أما أبرز الفعاليات التي المنتظرة في "جيكدوم 3000" هي بطولة الألعاب التي تنظم بالشراكة مع "شو داون"، وتضم مجموعة مختلفة من الألعاب المثيرة التي يمكن للزوار المشاركة فيها. تقام البطولة في "قاعة اللاعبين: ذا فورغتن بلانت"، وتشمل: روكت ليج، إي أي أف سي 24، فالورانت، بوكيمون سكارلت وفيولت، تيكن 8، بوكيمون جو، سوبر سماش برو ألتميت. وسيحصل الفائزون على جوائز نقدية تقدر قيمتها الإجمالية بـ 75000 ريال قطري.

 

كما يشهد جيكدوم 3000 عرضاً مميزاً يجمع بين الذوق والإبداع في مسابقة الأزياء التنكرية السنوية، بدعم من TOD  وتُنظم بالشراكة مع ناكاما. وستقام المسابقة ضمن ثلاث فئات: الأداء والحرفية لمن تزيد أعمارهم عن 14 عامًا، وفئة الأطفال من سن 5 إلى 13 عامًا.

 

ويمكن للزوار أيضًا استكشاف مغامرة "الخطأ 404"، وهي لعبة من ألعاب غرف الهروب حيث يتم تكليف المشاركين بحل سلسلة من الألغاز خلال إطار زمني مدته 60 دقيقة، للتمكن من "الهروب" من الغرفة. صُمّمت الغرف بناء على قصص مختلفة، منها على سبيل المثال الهروب من داخل الكمبيوتر.

 

فعالية البعد السادس  بيئة مبتكرة وتفاعلية تتميز بالتقنيات الرقمية المتطورة، تعمل على تعزيز الخيال والإبداع والابتكار من خلال التركيبات المستقبلية والألعاب التعليمية والتطبيقات والأدوات الرقمية الجديدة. سيقدم البعد السادس  تجربة تفاعلية فريدة من نوعها في قطر، وستعرض أحدث التطورات في التكنولوجيا والفن، وتقدم معرضًا تعليميًا، وتجلب الفرح والمرح للجمهور من جميع الأعمار.

 

إلى جانب المشاركين الثلاثة والخمسين من الفنانين والباعة، وفّر جيكدوم خلال الأعوام الماضية مساحة لأكثر من 500 شركة صغيرة مستقلة من المجتمع المحلي للتواصل مع جمهورها المستهدف، الامر الذي ساعد على خلق العديد من الوظائف وتنشيط الاقتصاد المحلي.

 

وتشمل الأنشطة الإضافية ورش عمل حول أساسيات صناعة الفخار، بالإضافة إلى عودة عروض إيقاعات أجيال المبهجة وليالي الكاريوكي. ولعشاق الأفلام، ستُقدم مجموعة من عروض الأفلام منها "سوميكو غوراشي" و "دوري الرجل النبيل الاستثنائي"، بالإضافة إلى برنامج من الأفلام القصيرة المحلية.

 

الشركاء الرسميون لجيكدوم هم الشركاء الاستراتيجيون الديار القطرية ولوسيل، زوروا قطر، وشركاء الرياضات الإلكترونية "ستور 974" والاتحاد القطري للألعاب الإلكترونية، الشركاء الإعلاميون Iloveqatar ، تود TOD ولاونج الموسيقى.

 

رسوم الدخول العامة هي 20 ريال قطري للشخص الواحد، مع إمكانية الدخول إلى غرفة الهروب "الخطأ 404" بسعر 50 ريال قطري عن طريق الحجز عبر الإنترنت فقط. تبلغ رسوم الدخول إلى البعد السادس (ساندبوكس)  50  ريالًا قطريًا للبالغين و25 ريالًا قطريًا لمن تقل أعمارهم عن 12 عامًا، كما يتطلب الدخول الحجز عبر الإنترنت.