480x90.jpg

jett-add.jpg

نشر في: 09 آب/أغسطس 2018
الزيارات:    
| طباعة |

توقيف الصحفية القطاوي لمدة أسبوع في الجويدة

أوقفت الجهات القضائية المختصة، المراسلة التلفزيونية في مؤسسة الإذاعة والتلفزيون، تهاني القطاوي، لمدة أسبوع، في مركز إصلاح وتأهيل الجويدة / نساء، بتهمه الإيذاء والذم والقدح والتحقير، وخرق حرمة الحياة الخاصة، بسبب التقاطها صورا انتقدت فيها المركز الصحي الواقع بمنطقة النزهة، في عمّان، بحسب مصدر أمني.

وأضاف المصدر،  أنه جرى أمس وفي مركز أمن النزهه، التحقيق في شكوى تقدم بها مدير مركز صحي النزهه، وشكوى مقابلة تقدمت بها فتاة تعمل مراسلة صحفية إثر خلاف حصل بينهما داخل المركز الصحي.

وقال المصدر، إن رئيس المركز الأمني حاول الإصلاح بينهما إلا أن كل طرف أصر على الشكوى، حيث جرى إيداع الأطراف لدوائر القضاء المختصة.

وأضاف المصدر، أنه تقرر توقيف الفتاة لمدة أسبوع في مركز إصلاح وتأهيل الجويدة / نساء، بتهمه الإيذاء والذم والقدح والتحقير وخرق حرمة الحياة الخاصة، بسبب التقاطها الصور، وانطلاقا من مبدأ استقلالية القضاء فهو صاحب الفصل في كافة القضايا.

وفي نفس السياق، شكرت القطاوي وزيرة الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات، من خلال منشور لها عبر موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك، على محاولتها وبذل جهدها مع الجهات المختصة لإنهاء الخلاف التي رفضت تكفيل القطاوي لعدم وجود دوام رسمي ولا يوجد أي جهة قضائية تعمل بعد انتهاء الدوام .

فيما انتقد صحفيون وإعلاميون توقيف الزميلة الصحفية القطاوي، سيما أنه تم توقيفها على خلفية عملها الصحفيو و دعوا الحكومة إلى التدخل لإطلاق سراحها فورا، كما اعتبروا توقيفها يخالف وعود الحكومة بحماية الحريات الصحفية.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق

  1. اخر التحديثات
  2. الاكثر قراءة