n_480-90.jpg

jett-add.jpg

نشر في: 14 أيار 2018
الزيارات:    
| طباعة |

اليعقوب يوضح ما حصل خلال اجتماع اتحاد المقاولين العرب

قام اتحاد المقاولين العرب خلال اجتماع الاتحاد قبيل عدة أيام برفع الجلسة وتجميد عملية الانتخاب لوقت آخر نظرا للاختلافات التي حدثت داخل الجلسة ولما احتوت عليه من مخالفات لنظام الانتخاب.

حيث حضر أعضاء غير مدعوين من قبل رئيس الاتحاد طبقا للائحة الاتحاد وليسوا مفوضين من قبل دولهم لحضور الاجتماع، وإنما كانت دعوتهم من قبل رئيس الاتحاد المصرى للتشييد والبناء وبمعرفته فقط، الأمر الذي لا يخولهم في المشاركة بعملية التصويت، مما دفع عدد من أعضاء الاتحاد من دول الأردن والامارات والسعودية وفلسطين بالانسحاب.

نقيب المقاولين الأردنيين المهندس أحمد اليعقوب بين" أن السبب وراء انسحاب ووقف الجلسة نتيجة التجاوزات التي حدثت من رئيس نقابة المقاولين المصريين وسعيه لفرض إرادته على الاتحاد رغم عدم امتلاكه لأي صلاحية متجاوزا جميع الأنظمة والقوانين السارية بالاتحاد منذ تأسيسه، ومستغلا استضافته للاجتماع.

وأشار م.اليعقوب أنه لا يجوز الاقتراع إلا من خلال مندوب الاتحاد أو النقابة لكل دولة ومفوض رسمياً من اتحاده أو نقابته خطياً حسب النظام الداخلي للاتحاد، إلا أن رئيس الاتحاد المصري رفض كل هذه الانظمة والتعليمات،بالإضافة إلى ذلك عدم حضور ممثل عن جامعة الدول العربية وعدم وجود جدول بأسماء الناخبين الذين يحق لهم المشاركة في عملية الاقتراع، وبالتالي لا يعطيهم الحق أو يخولهم للمشاركة في عملية التصويت، لافتا أنهم طلبوا اثباتات ودلائل تؤكد صحة أوراقهم إلا أنهم قوبلوا بالتهرب وعدم التوضيح من قبلهم.

وبين م.اليعقوب أن الوفد الأردني قام بتوجيه كتاب رسمي لرئيس الاتحادات في جامعة الدول العربية لمتابعة الموضوع، بالإضافة إلى السفارة الأردنية ووزير الأشغال العامة المهندس سامي هلسه الذي أبدى اهتمامه الكبير في متابعة الأمر بجانب نقابة المقاولين الأردنيين.

وكان رئيس الاتحاد فهد الحمادي أعلن عن تأجيل الانتخابات لحين الالتزام بالضوابط والشروط النظامية التي تحكم عملية الانتخاب.

 

 


يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق

  1. اخر التحديثات
  2. الاكثر قراءة