تعتبر "SHARED by Facebook" منصةً لتقديم الرؤى المدعومة ببيانات محلية، وعرض القصص الملهمة للمجتمعات في شهر رمضان، وتهدف الى توجيه الشركات والمجتمع إلى كيفية الاستفادة من هذه المناسبة المهمة بأقصى قدر ممكن.

وبحسب استطلاع Facebook IQ، يتوفر لدى الشركات 57.6 ساعة إضافية لجذب الانتباه خلال رمضان، وذلك بالنظر إلى الوقت الإضافي الذي يقضيه المستخدمون في تصفح فيس بوك بفضل ساعات العمل الأقصر والعطلات.

ومن هذا المنطلق، يميل مستخدمو منطقة الشرق الأوسط إلى قضاء وقت أطول في تصفح مواقع التواصل الاجتماعي خلال شهر رمضان، بمعدل إضافي يصل إلى 5% على فيس بوك أكثر من أي وقت آخر خلال العام.

وتعد الزيادة  في استخدام الأجهزة المحمولة دليلاً على نمو واتساع نشاط التجارة الإلكترونية في المنطقة.

ووفقًا لكريتو، كشف تحليل اتجاهات المبيعات في العام الماضي، زيادة في المبيعات عبر الإنترنت في منطقة الشرق الأوسط في الفترة التي تسبق حلول شهر رمضان المبارك، وخلاله.

وحددت الدراسة ذروة نشاط التسوق عبر الإنترنت، وكشفت أن المتسوقين في الشرق الأوسط ينشطون في العادة في وقت مبكر قبل بداية شهر رمضان المبارك، بينما تتباطأ الحركة مع اقتراب موعد عيد الفطر، إذ يكون التركيز منصباً على الاستعداد لاحتفالات العيد، ثم يعود النشاط للتصاعد مجددًا خلال العيد.

وأظهرت البيانات في 2018 ارتفاعاً في مبيعات الهاتف المحمول الأسبوعية 17 % خلال عيد الفطر، مقابل 13.1% في الأسبوع الثاني من شهر رمضان المبارك، بينما زادت حجوزات السفر عبر الهاتف المحمول بـ 47 % خلال عيد الفطر.

د ب أ