jett-add.jpg

نشر في: 14 آذار/مارس 2019
الزيارات:    
| طباعة |

الصفدي يجري محادثات مع مسؤولين في مؤتمر "دعم مستقبل سوريا والمنطقة "

 أجرى وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي اليوم محادثات مع عدد من المسؤولين المشاركين في مؤتمر "دعم مستقبل سوريا والمنطقة" الذي نظمه الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة بحضور ممثلي 80 دولة ومنظمة دولية والذي من المتوقع أن يعلن عن التزامات مالية جديدة إزاء اللاجئين والدول المستضيفة لهم، وبما فيها الأردن. وتناولت المحادثات العلاقات الثنائية وسبل حل أزمات المنطقة وفِي مقدمها الصراع الفلسطيني الإسرائيلي الذي يشكل أساس الصراع والتوتر والأزمة السورية. وبحث الصفدي المستجدات في الموقف الدولي من قضية اللاجئين إضافة إلى المستجدات في المنطقة مع رئيس وزراء الجمهورية اللبنانية الشقيقة الشيخ سعد الحريري. وجرى خلال اللقاء أيضا بحث العلاقات الثنائية وسبل تطويرها اذ أكد الحريري والصفدي حرص قيادتي البلدين زيادة التعاون في جميع المجالات. والتقى الصفدي على هامش المؤتمر أيضا نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية في دولة الكويت الشقيقة الشيخ صباح خالد الحمد الصباح في اجتماع ركز على تعزيز التعاون الثنائي والعمل المشترك لتجاوز أزمات المنطقة وتحقيق الأمن والاستقرار فيها. وأكدا أن حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين وتلبية جميع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق وفِي مقدمها حقه في الحرية والدولة على ترابه الوطني هو سبيل السلام الشامل والدائم الوحيد. وثمن الصفدي دعم الكويت للمملكة في مواجهة التحديات الاقتصادية ودورها في إنجاح مؤتمر لندن. وأكد الوزيران أن البلدين الشقيقين ماضيان في زيادة التعاون بينهما وفِي تعميق التنسيق إزاء القضايا الإقليمية تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني وأخيه سمو الشيخ صباح الأحمد الصباح . إلى ذلك بحث الصفدي مع وزير الدولة للشؤون الخارجية للمملكة العربية السعودية عادل الجبير خلال لقائهما على هامش مؤتمر بروكسل أيضا التطورات في الجهود المستهدفة التوصل لحلول سياسة لأزمات المنطقة، وفِي مقدمها الصراع الفلسطيني الاسرائيلي الذي يشكل حل الدولتين الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية السبيل الوحيد لحله وتحقيق السلام الدائم. وأكدا الوزيران متانة العلاقات الأخوية التي يعمل البلدان على تطويرها برعاية جلالة الملك عبدالله الثاني وأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز. وأكد الصفدي أهمية حضور المملكة العربية السعودية مؤتمر لندن لدعم الاقتصاد الأردني. إلى ذلك بحث الصفدي العلاقات الأردنية الأوروبية وسبل تطويرها مع الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للإتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني المستجدات في جهود حل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي والتطورات المرتبطة بالأزمة السورية. وثمن وزير الخارجية للاتحاد الأوروبي دعمه المستمر للمملكة ومواقفه المؤيدة لحل الدولتين. كما بحث الصفدي العلاقات الأردنية الأوروبية مع المفوض الأوروبي لسياسة والجوار ومفاوضات التوسع جوهانس هان.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق

  1. اخر التحديثات
  2. الاكثر قراءة