jett-add.jpg

نشر في: 13 أيلول/سبتمبر 2020
الزيارات:    
| طباعة |

نمو حركة تخليص المركبات للسوق المحلية

 أعلن رئيس هيئة مستثمري المناطق الحرة محمد البستنجي عن نمو حركة تخليص المركبات للسوق المحليّة بنسبة 15 بالمئة خلال الشهور الثمانية الأولى من العام الجاري.
وقال البستنجي في تصريح صحفي اليوم الأحد، إن عدد المركبات التي جرى التخليص عليها خلال تلك الفترة بلغ 23244 مركبة، مقارنة مع 20187 مركبة للفترة ذاتها من العام الماضي.
ولفت إلى أن عدد المركبات التي جرى التخليص عليها خلال الشهور الثمانية الأولى توزعت على 11547 مركبة محرك بنزين وديزل، و9603 مركبات محرك هايبرد، و2094 مركبة ذات محرك الكهرباء.
وأشار إلى أن عدد المركبات التي أعيد تصديرها، بلغ 48791 مركبة في تلك الفترة مقارنة مع 45026 مركبة للفترة ذاتها من العام الماضي.
وارجع سبب ارتفاع حجم التخليص خلال الشهور الثمانية الأولى من العام الحالي رغم التوقف عن العمل لمدة 50 يوما إلى التسهيلات البنكية التي منحها البنك المركزي بداية شهر حزيران لشراء المركبات بنسب فائدة تنافسية، إضافة للحوافز التي أعلنت الحكومة في تشرين الثاني من عام 2019 ما ساهم في تنشيط حركة بيع المركبات بالمناطق الحرة.
وقال إن الحوافز خفضت أسعار المركبات خصوصا ذات محركات الكهرباء.
وفي السياق، طالب البستنجي بتعليق نسبة زيادة الرسوم الجمركية بواقع 5 بالمئة على مركبات الهايبرد لعام 2021 حتى بداية عام 2022، للحفاظ على نسب النمو المتحققة حاليا. 



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق

  1. اخر التحديثات
  2. الاكثر قراءة